يوميات ديفيد سيتون في الخليج 1809م-1800م

عثر المحقق صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان القاسمي في إحدى مكتبات بيع الكتب في لندن على مجموعة دفاتر، كان بينها دفتر يوميات ديفيد سيتون بخط يده، وتبين له أنها مجموعة الوثائق الخاصة بالكابتن “جي ويزايت” قائد الحملة البريطانية على القواسم في عام 1809م.
ويؤكد الباحث أن هنالك نسخاً أخرى من يوميات ديفيد سيتون، وبالمقارنة له اتضح له أن دفتر اليوميات التي عثر عليه في لندن غير كامل، فلجأ إلى الاستعانة بنسخة المكتبة الهندية في لندن، للتحقيق والدراسة، التي رتب فيها اليوميات في خمسة فصول حسب تواريخها، وقام بدراسة النصوص، فوضع المبهم، وصحح الخطأ، وعرف المجهول، وأشار إلى الأحداث التي شارك فيها ديفيد سيتون في الخليج قبل وفاته في عُمان.
التحقيق الذي أنجزه الباحث يقصد إلى توضيح بدايات النفوذ البريطاني في الخليج العربي، والتدخل البريطاني في الشؤون الداخلية للإقليم، بل ويشير ذلك إلى جهل البريطانيين في (بومبي) بالساحل العربي، رغم أن التواجد البريطاني في الخليج كان قد بدأ منذ عام 1616م، كما توضح الدراسة الظروف التي أحاطت بتوقيع أول معاهدة بين القواسم والبريطانيين.

  • تاريخ النشر

    1994

  • الكتاب متوفر باللغات

    العربية، الإنجليزية